euromed logo
en fr ar
 
قسم محصور

برشلونة 1995 : تعزيز التفاهم المتبادل والحوار بين بلدان حوض المتوسط

منذ الاجتماع الذي عقد في برشلونه عام 1995، حين أُطلقت الشراكة الأورومتوسطية بين دول الإتحاد الأوروبي والبلدان الجنوبية المجاورة من اجل إقامة "منطقة يسودها السلام والاستقرار والإزدهار"، برزت الثقافة كعنصراً أساسياً لتنمية التفاهم المشترك بين الشعوب عبر شواطئ البحر الابيض المتوسط ولتحسين رؤيتها لبعضها البعض. وكما جاء في الفصل الثالث من إعلان برشلونة المتعلق بالأمور الاجتماعية والثقافية والإنسانية، فإن الأهداف الأوّلية هي تعزيز الإمكانات البشرية، تنمية التفاهم ما بين الحضارات وتطويرالتفاعل بين المجتمعات الحضارية.

عقد الشراكة خمس عشرة دولة من دول الإتحاد الأوروبي واثنا عشر شريكاً متوسطياً (الجزائر، قبرص، مصر، اسرائيل، الاردن، لبنان، مالطة، المغرب، السلطة الفلسطينية، سوريا، تونس وتركيا).

2007-1998: ميدا، الأداة الاقتصادية للتعاون الإقليمي

خصّص برنامج التراث الأوروبي المتوسطي Euromed Heritage من خلال أداة ميدا الاقتصادية، والمنظمة من قبل مكتب التعاون الأوروبي لشؤون المساعدات التابع للمفوضية الأوروبية ، مبلغ 57 مليون يورو لتمويل شراكات بين الخبراء والمؤسسات التي تُعنى بالتراث من بلدان المتوسط. استفاد من البرنامج خلال مراحله السابقة ما يقارب ا ﻠ 400 شريكاً من دول المجموعة الأوروبية والشركاء المتوسطين:

برنامج التراث الأوروبي المتوسطي (1998-2004) I

برنامج التراث الأوروبي المتوسطي (2002-2007) II

برنامج التراث الأوروبي المتوسطي (2004-2008) III

2003: سياسة الجوار الأوروبية

منذ العام 2003 طوّر الإتحاد الأوروبي سياسة علاقات خارجية تأخذ بعين الإعتبار مبادرة 2004 لأوروبا الأوسع. نتيجة لذلك أصبحت الشراكة الأورومتوسطية جزءاً من سياسة الجوار الأوروبية (ENP) الأوسع مما يضمّ دول الإتحاد الأوروبي وتسع دول من حوض المتوسط: الجزائر، مصر، اسرائيل، الاردن، لبنان، المغرب، السلطة الفلسطينية، سوريا وتونس.

2007: اتفاقية الجوار والشراكة الأوروبية

منذ كانون الثاني 2007 أصبحت آلية الجوار والشراكة الأوروبية (ENPI) الآلية التمويلية الجديدة للبعثة في اطار الدعم الخارجي وذلك للفترة الممتدة من 2007 الى 2013.

2008-2012: برنامج التراث الأوروبي المتوسطي 4، خطوة الى الأمام

إن الهدف الرئيسي من برنامج التراث الأوروبي المتوسطي 4 هو تسهيل عملية تبني التراث الحضاري من قبل الشعوب انفسها، ودعم فرص الحصول على العلم والمعرفة في هذا القطاع. لقد تمّ تخصيص مبلغ 13.5 مليون يورو لتحقيق هذا الهدف.

اعرف المزيد عن التراث الأوروبي المتوسطي



تنازل | الحقوق